بدء تطبيق حظر تداول أسماك البحر الأحمر بالأسواق والمحال التجارية من اليوم

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن بدء تطبيق حظر تداول أسماك البحر الأحمر بالأسواق والمحال التجارية من اليوم


الأربعاء 01/مايو/2024 – 06:07 ص

تبدأ الأجهزة التنفيذية بالغردقة، اليوم الأربعاء، تنفيذ قرار اللواء عمرو حنفى محافظ البحر الأحمر، رقم 266 بمنع تداول أسماك البحر الأحمر بالأسواق والمحال التجارية تطبيقا لقرار منع الصيد.

 

منع تداول جميع أسماك البحر الأحمر في محلات بيع الأسماك والمطاعم

 

وشمل قرار محافظ البحر الأحمر، منع تداول جميع أسماك البحر الأحمر في محلات بيع الأسماك والمطاعم بالغردقة، خلال الفترة من 1 مايو الجاري، وحتى يوم 15 يوليو القادم.

ويأتي القرار للحفاظ على المخزون من الثروة السمكية في مياه البحر الأحمر، وطبقا لتوصيات الجهات المختصة في هذا الأمر.

 

وقف الصيد في البحر الأحمر

 

كان جهاز حماية وتنمية الثروة السمكية، أصدر قرارًا بوقف الصيد في البحر الأحمر،  لحرفة السنار لمدة 3 أشهر، بداية من 15 أبريل الجاري وحتى 15 يوليو المقبل.

 

كذلك شمل القرار وقف صيد الجر والشانشولا، وتقرر أيضا منع الصيد لحرف الجر والشانشولا والسنار والفلايك بورد، بداية من منتصف مايو المقبل، وتضمن القرار وقف الصيد بحرفة الجر من 15 أبريل الجاري وحتى 15 سبتمبر المقبل، وحرفة الشانشولا من 18 مايو إلى 22 أكتوبر المقبل، وحرفة السنار الآلية بماتور ثابت من 1 يونيو وحتى 15 سبتمبر.

 

ومنع القرار صيد الجمبري بخليجي العقبة والسويس ومنطقة الغردقة وجزرها من 5 مايو حتى 15 سبتمبر، وكذلك الصيد بالبحر الأحمر خارج خليج السويس لحرفة الجر، بداية من 1 يونيو وحتى 10 سبتمبر وحرفة الشانشولا من 16 يونيو وحتى 22 سبتمبر، على أن تعود جميع المراكب لموانئ الصيد قبل موعد تنفيذ القرار معاقبة المخالفين.

 

وحذر محافظ البحر الأحمر، المخالفين بإيقاف ترخيص أي مركب صيد يتم ضبطه لمدة شهرين ومصادرة المعدات وفي حالة تكرار المخالفة إيقاف 6 اشهر والإحالة إلى جهات التحقيق، والتنسيق مع مديري هيئة الثروة السمكية لتنفيذ القرارات وتوفير المعدات الخاصة بمراقبة تنفيذ مواعيد وقف الصيد.

كما تم تكليف الجهاز فرع هيئة الثروة السمكية بالبحر الأحمر بتوزيع ونشر المواعيد الجديدة، لوقف الصيد وأخطار رؤساء الجمعيات المسؤولة عن قطاع الصيد ومنع التجاوزات غير القانونية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً