أزهري: لا يوجد نص صحيح صريح في تحريم الغناء.. والحب ليس حرامًا

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على قرائتكم خبر عن أزهري: لا يوجد نص صحيح صريح في تحريم الغناء.. والحب ليس حرامًا

قال الدكتور محمد سالم أبوعاصي، أستاذ التفسير، عميد كلية الدراسات العليا السابق بجامعة الأزهر، إن الإسلام يقول للإنسان إن هناك متعًا في الحياة ليس ممنوعًا منها، مثل الغناء، حيث إنه لا يوجد نص صحيح صريح في تحريم الغناء، وكل ما هو صريح في تحريم الغناء غير صحيح، وكل ما هو غير صحيح في تحريم الغناء لا يحمل أي دلالة، فإذا كان النص صحيحًا تجد الدلالة غير صريحة، وإذا كانت الدلالة صريحة تجد النص غير صحيح.

وخلال لقائه ببرنامج “أبواب القرآن” المذاع عبر فضائية “الحياة”، أكد أن أمر الغناء يعود كما يقول العلماء إلى المضمون، أي أنه إذا كان نص الغناء فيه نوع من الرقي ويخاطب المشاعر بشكل سام رفيع دون بذاءة فهنا لا يصح تحريم الغناء، وهذا عكس بذاءة المضمون التي تحوله إلى التحريم، أي أن الأمر يتوقف على المضمون.

وتابع:” بعض الناس تقوم بطرح سؤال خاطئ على المشايخ، وهذا السؤال متمثل في “الحب حلال ولا حرام؟”، وذلك لأن الحلال والحرام يتعلق بالأمور الاختيارية، أي الذي يختارها الإنسان بكامل إرادته، ولهذا شرب الخمر باختيار الإنسان وهنا نقول بشكل صريح أن شرب الخمر حرام، ولكن الحب أمر اضطراري، أي أنه ليس باختيار الإنسان”.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً