أسكوتلندا تسعى لتحقيق إنجاز تاريخي في «اليورو»

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر عن أسكوتلندا تسعى لتحقيق إنجاز تاريخي في «اليورو» والان مع تفاصيل هذا الخبر

يحظى منتخب أسكوتلندا بتغطية إعلامية مميزة لتطلعاته في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2024).

ويسعى الفريق الذي يقوده المدرب ستيف كلارك لتجاوز دور المجموعات لأول مرة في بطولة كبرى، وذلك خلال المشاركة الرابعة لمنتخب أسكوتلندا في اليورو بعد ثلاث محاولات فاشلة في 1992 و1996 و2020.

وللوصول إلى هذا الهدف، يجب أن يحقق منتخب أسكوتلندا فوزاً واحداً على الأقل في مجموعته التي تضم ألمانيا مستضيفة البطولة وسويسرا والمجر.

وسيغادر البطولة من الدور الأول 8 منتخبات فقط من أصل 24 منتخباً؛ إذ يتأهل لدور الـ16، الأول والثاني من كل مجموعة إضافة إلى أفضل أربعة ثوالث في المجموعات الست.

وحقق منتخب أسكوتلندا سلسلة من النتائج السلبية أمام منتخبات كبيرة مثل فرنسا وإنجلترا وإسبانيا وهولندا، لكن الخسارة أمام آيرلندا الشمالية في مارس (آذار) الماضي طرحت علامات الاستفهام حول طموحات المدرب كلارك ولاعبيه.

واختار كلارك قائمة أولية تضم 28 لاعباً، مستعيناً بعدد من اللاعبين العائدين من الإصابة أو الذين لا يشاركون بانتظام مع أنديتهم.

وتضم القائمة أسماء بارزة مثل سكوت ماكتوميناي وجون ماكجين وآندي روبرتسون وكالوم ماكغريغور وكيران تيرني، ولكن المنتخب الأسكوتلندي تلقى ضربة بإصابة مهاجمه ليندون دايكس أثناء حصة تدريبية ليغيب عن البطولة.

وسيعتمد مدرب أسكوتلندا كلارك على الثنائي تشي آدامز ولورانس شانكلاند في مركز رأس الحربة ضمن القائمة التي سيتم تقليصها إلى 26 لاعباً بعد المباراة الودية الأخيرة أمام فنلندا يوم الجمعة المقبل.

ويعاني منتخب أسكوتلندا من مشكلة في الجبهة اليمنى بعد استبعاد الثلاثي المصاب: ناثان باترسون لاعب إيفرتون، وآرون هيكي لاعب برينتفورد، ولويس فيرجسون لاعب بولونيا، في حين يوجد أنتوني رالتسون في صفوف أسكوتلندا، ولكنه لا يعد ركيزة أساسية مع فريقه سيلتيك.

ولعلاج هذه المشكلة انضم روس ماركروري ظهير أيمن بريستول سيتي كوجه جديد مع جيمس فورست جناح فريق سيلتيك الذي عاد لقائمة أسكوتلندا لأول مرة منذ ثلاث سنوات بعد مشاركته في النسخة الأخيرة من اليورو.

وفي حراسة المرمى يحجز أنجوس جان لاعب نوريتش سيتي مقعده الأساسي، وينافسه المخضرم كريج جوردون وزميله في فريق هارتس زاندر كلارك مع ليام كيلي، ما لم يقرر مدرب أسكوتلندا ضم الحراس الأربعة في القائمة النهائية.

ويشتهر كلارك بولائه للاعبيه، وهو ما يفسر قراره استدعاء لاعب الوسط رايان جاك الذي رحل عن رينجرز ولم يشارك في أي مباراة منذ 7 مارس (آذار) الماضي، وكذلك ستيوارت أرمسترونج لاعب وسط ساوثهامبتون العائد من إصابة أبعدته منذ استبداله في مباراة خسرها فريقه أمام كارديف بنتيجة 1/ 2 في أبريل (نيسان).

ويوجد في قائمة أسكوتلندا أيضاً جرانت هانلي مدافع نوريتش الذي تعرض لإصابات عديدة طوال الموسم، وأيضاً جون سوتار الذي غاب عن آخر ثلاث مباريات لفريقه رينجرز هذا الموسم.

كما تم استدعاء بن دواك جناح منتخب أسكوتلندا للشباب تحت 21 عاماً لأول مرة، رغم أن لاعب ليفربول الإنجليزي البالغ من العمر 18 عاماً قضى معظم العام الجاري 2024 في التعافي من إصابة في الركبة تعرض لها في ديسمبر (كانون الأول).

ويشعر كلارك بسعادة كبيرة بشأن لياقة لاعب سيلتيك السابق وثقته في نفسه؛ لذا فمن المحتمل أن يضمه للقائمة النهائية التي ستسافر إلى ألمانيا، حيث يلعب منتخب أسكوتلندا ضد ألمانيا في مباراة الافتتاح يوم 14 يونيو (حزيران).

‫0 تعليق

اترك تعليقاً