إسرائيل تستنسخ اقتحامات الضفة في غزة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر عن إسرائيل تستنسخ اقتحامات الضفة في غزة والان مع تفاصيل هذا الخبر

سعت إسرائيل إلى «استنساخ» اقتحاماتها العسكرية بالضفة الغربية في غزة، وفق ما قالت مصادر ميدانية بالقطاع لـ«الشرق الأوسط». ورأت المصادر في تكرار مهاجمة القوات الإسرائيلية مناطق سبق أن انسحبت منها محاولة لـ«تثبيت سياسة جديدة في القطاع».

وأطلق الجيش الإسرائيلي عملية، أمس (الاثنين)، في مدينة غزة (شمال القطاع)، طالت مناطق واسعة بالمدينة، والمقر الرئيسي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين التابعة للأمم المتحدة (أونروا)، بزعم أنه تحول إلى «مجمع لـ(حماس)».

وأعلن ناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أمس، أن قواته بدأت عملية في مدينة غزة بعد «معلومات عن وجود عناصر حركتي (حماس) و(الجهاد الإسلامي) في المنطقة».

ووفق المصادر، فإن القوات الإسرائيلية تسعى إلى تكريس إمكانية أن تهاجم بغتة «أي منطقة أو مكان أو أشخاص في أي وقت لترسيخ السيطرة الأمنية المطلقة»، لكنها أردفت أن «الفصائل منتبهة لذلك (…)، وإسرائيل اختبرت فشلها مرات عدة في مناطق الشمال».

وفي الوقت الذي رأت عائلات الأسرى الإسرائيليين أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يسعى لإفشال صفقة التبادل تجنباً لإسقاط حكومته، وعد زعيم المعارضة، يائير لبيد، بأنه سيدعمه للبقاء في منصبه إذا استقال أعضاء ائتلافه الحاكم احتجاجاً على التهدئة

‫0 تعليق

اترك تعليقاً