الإعدام للمتهمة بإنهاء حياة صديقتها بطنطا.. وخالة الضحية: كانت بتأكلها في بوقها وفي الآخر موتتها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن الإعدام للمتهمة بإنهاء حياة صديقتها بطنطا.. وخالة الضحية: كانت بتأكلها في بوقها وفي الآخر موتتها والان مع التفاصيل

أصدرت محكمة جنايات طنطا في محافظة الغربية، اليوم الإثنين، قرارًا يفيد بمعاقبة المتهمة بإنهاء حياة صديقتها فرح في القضية المعروفة إعلاميًا بـ طالبة طنطا، بالإعدام شنقًا، وذلك عقب إحالة أوراق القضية إلى فضيلة مفتي الجمهورية، للأخذ بالرأي الشرعي.

محاكمة المتهمة بإنهاء حياة صديقتها في طنطا

وقال محامي المجني عليه إن المتهمة اعترفت أمام جهات التحقيق اعترافًا تفصيليًا بالجريمة البشعة التي ارتكبتها في حق صديقتها الفرح التي أنهت حياتها.

وتابع: بقول لـ فرح نامي وارتاحي حقك رجع بالقصاص العادل وده عدل ربنا سبحانه وتعالى.. والمتهمة كانت صاحبة موكلتي ولكنها غدرت بيها وقتلتها وحرقتها وقطعت جثمانها.

وسيطرت حالة كبيرة من السعادة على أسرة طالبة طنطا المجني عليها، عقب قرار المحكمة بإعدام صديقتها المتهمة بإنهاء حياتها.

وقالت حالة المجني عليها: فرح كانت غلبانة وعمرها ما أذت حد.. هزورها انهاردة في القبر وهقولها نامي وارتاحي.. صاحبتها خلصت عليها وبهدلتها بعد ما فرح كانت بتأكلها في بوقها.. وعمرنا ما تخيلنا إنها هتعمل فيها كده عشان فرح متستاهلش كده.

وعن تفاصيل الواقعة، فـ تعود إلى شهر أغسطس الماضي 2023، عندما عثرت الأجهزة الأمنية في محافظة الغربية على جثة فتاة مجهولة الهوية، في حالة تعفن، ملقاة على شاطئ مصرف قرية سبرباي في دائرة مركز طنطا، حيث تم العثور على ساقيها مفصولة وملفوفة داخل عباءة.

وتوصلت تحريات الأجهزة الأمنية إلى أن الجثة تعود لطالبة تدعى فرح، البالغة من العمر 19 عامًا، حيث تبين أن صديقتها وراء ارتكاب تلك الجريمة، بالاشتراك مع صاحب الشقة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً