الانقلاب الصيفي 2024 بعد حدوثه منذ ساعات.. تعرف على الظاهرة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن الانقلاب الصيفي 2024 بعد حدوثه منذ ساعات.. تعرف على الظاهرة والان مع التفاصيل


الجمعة 21/يونيو/2024 – 12:09 ص

شهدت مصر الخميس 20 يوليو حدوث الانقلاب الصيفي 2024، والذي يأتي مع بداية فصل الصيف رسميا، وهو يعني وصول الأرض إلى أقصى حد لها في المدار سواء يمينا أو يسارا.

في هذا السياق، كشف الدكتور أشرف تادرس، أستاذ المعهد القومي للبحـوث الفلكية والجيوفيزيقية، تفاصيل حدوث الانقلاب الصيفي، قائلا: إذا وصلت الأرض إلى أقصى حد لها في المدار ناحية اليمين مثلا نجد أن النصف الشمالي للكرة الأرضية يميل نحو الشمس مباشرة وتكون أشعتها حينئذ عمودية على مدار السرطان عند خط عرض 23.5 درجة شمالا وهو ذروة فصل الصيف فلكيا.

الانقلاب الصيفي 2024

وتابع تادرس: تبلغ الشمس أقصى ارتفاع لها في السماء وقت الظهيرة ويكون ظل الإنسان على الأرض أقصر ما يمك، كما يكون نهار ذلك اليوم هو أطول نهار في السنة إذ يصل طوله حوالي 14 ساعة، في حين يصل طول الليل إلى 10 ساعات فقط، مؤكدا أن هذه هي نقطة الإنقلاب الصيفي، قائلا: سميت بـ الانقلاب الصيفي لأن بعد ذلك ينقلب اتجاه مسار الأرض في المدار حيث تبدأ رحلتها ناحية اليسار فيبدأ طول النهار في النقصان تدريجيا إلى أن يتساوى مع الليل عند الاعتدال الخريفي، ثم يقل أكثر فيكون أقل من طول الليل.

وأضاف تادرس: عند وصول الأرض إلى أقصى حد لها في المدار ناحية اليسار نجد أن النصف الجنوبي للكرة الأرضية يميل نحو الشمس مباشرة وتكون أشعتها حينئذ عمودية على مدار الجدي عند خط عرض 23.5 درجة جنوبا، وهو ذروة فصل الشتاء فلكيا حيث تبلغ الشمس أقل ارتفاع لها في السماء وقت الظهيرة ويكون ظل الإنسان على الأرض أطول ما يمكن، ويكون نهار ذلك اليوم هو أقصر نهار في السنة إذ يصل طوله إلى 10 ساعات فقط، في حين يصل طول الليل إلى 14 ساعة تقريبا، متابعا: هذه هي نقطة الانقلاب الشتوي، وبعد ذلك ينقلب اتجاه مسار الأرض في المدار حيث تبدأ رحلتها ناحية اليمين من جديد.

أكد تادرس، أن الانقلاب الصيفي هو ذروة فصل الصيف فلكيا حيث يميل النصف الشمالي للكرة الأرضية نحو الشمس بأقصى درجة، نجده في نفس الوقت ذروة الشتاء فلكيا الإنقلاب الشتوي جنوبا حيث يميل النصف الجنوبي للكرة الأرضية في الاتجاه المعاكس بعيدا عن الشمس بأقصى درجة، ولكن عندما نقول ذروة فصل الصيف فهذا لا يعنى أبدا أنه أحر يوم في السنة، لأن سخونة الجو وبرودته تتعلق بأمور الطقس داخل الغلاف الجوي، أما فلكيا فالأمر يتعلق فقط بحركة الأرض في المدار بالنسبة الشمس، علما بان الأرض تكون أقرب نسبيا إلى الشمس في الشتاء عنها في الصيف. 

موعد الانقلاب الصيفي 2024

يحدث الانقلاب الصيفي في 20 يونيو، حيث يميل النصف الشمالي للكرة الأرضية نحو الشمس بأقصى درجة (23.5 درجة)، إذ تكون الأرض قد وصلت إلى ذروة مسافتها بُعدا عن الشمس في النصف الأول من المدار، وعند هذه النقطة ينقلب مسار حركة الأرض إلى النصف الثاني من المدار وهو سبب تسميتها بنقطة الانقلاب الصيفي.

 تكون أشعة الشمس عمودية على مدار السرطان عند خط عرض 23.5 درجة شمالا، ويعتبر هذا اليوم هو ذروة فصل الصيف فلكيا في نصف الكرة الشمالي حيث يبلغ النهار ذروته فيكون أطول نهار في السنة.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً