التحول نحو الاقتصاد الأخضر.. تفاصيل مؤتمر كلية الإعلام جامعة القاهرة الأربعاء المقبل

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن التحول نحو الاقتصاد الأخضر.. تفاصيل مؤتمر كلية الإعلام جامعة القاهرة الأربعاء المقبل والان مع التفاصيل


الإثنين 06/مايو/2024 – 09:35 ص

تنطلق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي التاسع والعشرين لـ كلية الإعلام جامعة القاهرة يومي 8 و9 مايو الجاري بعنوان الإعلام والتحول نحو الاقتصاد الأخضر في ضوء التغيرات البيئية والمناخية، وذلك تحت رعاية الدكتور محمد الخشت رئيس الجامعة، وحضور الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، وإشراف الدكتورة ثريا البدوي عميدة الكلية ورئيسة المؤتمر، والدكتورة وسام نصر وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث وأمين عام المؤتمر.

ويشارك في المؤتمر نخبة من الأكاديميين والخبراء والمتخصصين في المجال الإعلامي، حيث يشمل المؤتمر 8 جلسات بحثية و5 حلقات نقاشية، يتم النقاش فيها حول 35 بحثًا ودراسة علمية.

الخشت: المؤتمر يناقش 35 بحثًا ويعقد 5 حلقات نقاشية و8 جلسات علمية 

وأوضح الدكتور محمد الخشت في بيان، أن المؤتمر العلمي الدولي الـ29 لكلية الإعلام يناقش عددًا من الموضوعات التي تتناول الإعلام وقضايا التغيرات البيئية والمناخية، كما سيدور النقاش حول دور الإعلام التقليدي والرقمي في التحول نحو الاقتصاد الأخضر في ضوء خطط التنمية المستدامة.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن المؤتمر يستشرف آفاق المستقبل الإعلامي وتحدياته؛ ويقدم رؤية علمية وعملية لمواجهة التحديات محليًا وعالميًا وفق استراتيجية الجامعة ورؤية مصر 2030، انطلاقًا من تركيز المؤتمرات العلمية بالجامعة على مواكبة الأحداث على مستوى العالم لتقديم رؤية متميزة وحديثة.

وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أن محاور المؤتمر الأربعة تتضمن: الإعلام وتأهيل الجمهور للتحول نحو الاقتصاد الأخضر، والإعلام والتوعية بمخاطر التغيرات المناخية، ودور الإعلام في تشكيل الوعي البيئي والتوعية بمخاطر التغيرات البيئية، فضلًا عن القائمين بالاتصال في مجال الإعلام البيئي.

ومن جانبها، قالت الدكتورة ثريا البدوي عميدة كلية الإعلام ورئيسة المؤتمر، إن الكلية اتخذت وبدعم كامل من إدارة الجامعة واستكملت استعداداتها لعقد المؤتمر للنقاش حول آخر التحديات المعاصرة، إيمانًا من الجامعة والكلية بخطورة العمل الإعلامي وما يفرضه من تحديات تحتاج مواجهتها إلى رؤى أهل الاختصاص أكاديميًا ومهنيًا، وهو ما تقدمه فعاليات هذا المؤتمر.

وأوضحت الدكتورة وسام نصر وكيلة الكلية لشؤون الدراسات العليا والبحوث وأمين عام المؤتمر، أن المؤتمر يسبقه عقد 5 ورش تدريبية في موضوعات: السرد القصصي، والتحقيقات الصحفية، وصحافة البيانات، والتسويق بالفيديو، وصحافة الحلول، وذلك بالتطبيق على قضايا البيئة وتغير المناخ، مشيرة إلى أن المؤتمر يشارك فيه 50 أكاديميًا وخبيرًا وممارسًا من 11 دولة هي: مصر، والولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وإسبانيا، ونيجيريا، والهند، وبنجلاديش، وجنوب إفريقيا، والفلبين، وسلوفينيا، والجزائر.

ومن المقرر أن يفتتح المؤتمر في الساعة الـ10 صباحًا يوم الأربعاء، بكلمة الدكتور وسام نصر أمين عام المؤتمر ووكيلة الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث، ثم الدكتورة ثريا البدوي رئيس المؤتمر وعميدة الكلية، والدكتور أحمد عطية رئيس قطاع التكافل الاجتماعي ببنك ناصر الاجتماعي، والدكتور محمود السعيد نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، والدكتور حسين العطفي الأمين العام للمجلس العربي للمياه ووزير الموارد المائية والري الأسبق، والدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي.

كما تشهد الجلسة الافتتاحية للمؤتمر حضور ممثلي أجهزة الدولة في مجال التنمية البيئية والمناخية والتكنولوجيا الخضراء، منهم الدكتور سماح صالح رئيس إدارة التنمية المستدامة ورئيس وحدة تمكين المرأة بوزارة البيئة، والدكتور نعايم سعد زغلول رئيس المركز الإعلامي لمجلس الوزراء.

ويناقش المحور الأول من محاور المؤتمر الإعلام وتأهيل الجمهور للتحول نحو الاقتصاد الأخضر، عددًا من البحوث أهمها: فاعلية حملات التسويق الأخضر الرقمي، تعليقات المستخدمين على فيديوهات قمة المناخ Cop 28، واستراتيجيات التسويق الأخضر عبر المنصات الرقمية، ووعي الجمهور المصري وسلوكه تجاه التكيف مع التغيرات المناخية.

ويركز المحور الثاني على موضوعات متعددة منها: التغطية الإخبارية بمنهج صحافة الحلول لدعم جهود مواجهة التغير المناخي، وتغطية صحافة الفيديو لقضايا التغيرات المناخية، واستراتيجية الحملات الإعلامية للتوعية بمخاطر التغيرات المناخية.

ويعالج المحور الثالث من محاور المؤتمر موضوع الإعلام ودوره في تشكيل الوعي البيئي، والتوعية بمخاطر التغيرات البيئية، ومن أهم موضوعاته البحثية: استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في تحقيق الاستدامة البيئية، وتوظيف الإعلام البيئي الرقمي في دعم تنمية السياحة البيئية، واستراتيجيات تعزيز السمعة الاقتصادية الخضراء لمصر، وفاعلية السرد القصصي في تعزيز المعرفة بالاستدامة البيئية.

أما المحور الرابع، فيتناول إشكاليات القائمين بالاتصال في مجال الإعلام البيئي، وذلك من خلال عدة إشكاليات، منها: الخطاب الإعلامي للمتحدث الرسمي وانعكاساته على تشكيل وعي الجمهور، دور مؤثري الاستدامة في التوعية بالاستدامة البيئية، وأطر معالجة قضايا البيئة، والعوامل المؤثرة على أداء القائمين بالاتصال في مجال الإعلام البيئي.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً