تضامن بني سويف: صرف تعويضات لـ20 مصابا جراء انقلاب سيارة سدمنت الجبل

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على قرائتكم خبر عن تضامن بني سويف: صرف تعويضات لـ20 مصابا جراء انقلاب سيارة سدمنت الجبل

ناقش الدكتور محمد هاني غنيم، محافظ بني سويف، جهود مديرية التضامن الاجتماعي، في توفير الدعم السريع والحماية الاجتماعية، في الظروف الطارئة كالحوادث المرورية وما يسفر عنها من إصابات أو وفيات، وكذا الظروف الصعبة التي يتعرض لها المواطنون في بعض الوقائع والحوادث الأليمة مثل الحرائق وغيرها ما ينتج عنها تلفيات وخسائر.

حادث انقلاب سيارة بمنطقة سدمنت الجبل

أكد المحافظ على أنه تم وضع استراتيجية ومنظومة العمل متكاملة، لسرعة توفير الدعم العاجل في الظروف الصعبة الطارئة، والحالات العاجلة في إطار المتاح من إمكانات وبالتعاون مع المجتمع المدني بمختلف مؤسسات وبرامج وأجندة أعماله في مجال الدعم المجتمعي المتنوع، وذلك تحت إشراف من الإدارات المختصة بديوان عام المحافظة ومديرية التضامن.

التضامن الاجتماعي ببني سويف

جاء ذلك خلال مناقشته لتقرير مديرية التضامن الاجتماعي التي قامت بعرضه الدكتورة إنجي حسن وكيل الوزارة للجهود النوعية في تنفيذ تكليفات المحافظ في عدد من الموضوعات في هذا الشأن، حيث أشارت أنه تم صرف التعويضات الخاصة بحادث انقلاب سيارة بمنطقة سدمنت الجبل لعدد 20مصاب بمستشفى إهناسيا المركزي، والتي تنوعت بين مبالغ مادية ومواد غذائية ومساعدات عينية بالتعاون مع الجمعيات الأهلية.

كما تناول التقرير استعراض جهود الحماية الاجتماعية وتوفير أوجه الدعم المطلوبة للأسر الفلسطينية عندما كانوا يتلقون العلاج والرعاية الصحية بمستشفى إهناسيا المركزي، والتي شملت توفير مساعدات مالية وعينية ومستلزمات علاجية وكراسي متحركة لبعض المرضى منهم.

ووجه المحافظ بضرورة التعامل بفاعلية مستمرة لتوفير الدعم العاجل لأهالينا الذين يتعرضون لمواقف حرجة وطارئة تسفر عن أعباء أو خسائر مادية أو في الأرواح ، مؤكدًا أن الدولة لاتدخر جهدًا في هذا الشأن ، وأن المجتمع المدني شريك رئيسي وفاعل في مثل تلك المواقف والظروف، مشيدًا بمؤسسات المجتمع المدني الذي لا يألو جهدًا في دعم جهود الدولة في كافة المجالات التنموية والخدمية

‫0 تعليق

اترك تعليقاً