ما هو نظام «الباراشوت» الذي تدفعه «البريميرليغ» للأندية الإنجليزية الصاعدة والهابطة؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر عن ما هو نظام «الباراشوت» الذي تدفعه «البريميرليغ» للأندية الإنجليزية الصاعدة والهابطة؟ والان مع تفاصيل هذا الخبر

«لاليغا»: تشافي يودّع برشلونة بالفوز على إشبيلية

ودّع تشافي هرنانديز ناديه برشلونة الأحد، بفوز على مضيفه إشبيلية 2-1 في مباراته الأخيرة بعد إعلان النادي إقالته، وذلك في ختام المرحلة 38 الأخيرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وأقال برشلونة مدربه الجمعة بعدما فشل في الفوز بأي لقب هذا الموسم، مكتفياً بالمركز الثاني خلف الغريم ريال مدريد البطل.

قال تشافي عشية المباراة أنه يترك النادي الكاتالوني “مرتاح الضمير”.

وفاز برشلونة بقيادة تشافي بلقب الدوري الموسم الماضي، لكنه لم يتمكن من الدفاع عن اللقب في الموسم الحالي أمام غريمه التاريخي ريال مدريد. خرج من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد باريس سان جرمان الفرنسي (خسر 4-6 بإجمالي المباراتين)، وخسر نهائي الكأس السوبر الإسبانية أمام ريال، بينما أطاح به أتلتيك بلباو من ربع نهائي كأس الملك.

ولم يُعلن برشلونة عن هوية المدرب الجديد، لكن أسهم الألماني هانزي فليك مدرب “دي مانشافت” وبايرن ميونيخ السابق في خلافة تشافي تبدو مرتفعة، وفقاً لتقارير إعلامية.

سجّل البولندي روبرت ليفاندوفسكي (15) وفيرمين لوبيس (59) لبرشلونة والمغربي يوسف النصيري (31) لإشبيلية.

ورفع برشلونة رصيده إلى 85 نقطة في المركز الثاني، فيما بقيَ إشبيلية الذي قدّم موسماً ضعيفاً، في المركز الرابع عشر بـ41 نقطة، ما دفع بعض مشجعي الفريق للاحتجاج على مجلس الإدارة قبل المباراة، فارتدوا ملابس سوداء ودخلوا المباراة بعد 10 دقائق من صافرة البداية.

وأثنى الحارس الألماني مارك-أندري تير شتيغن على مدربه تشافي قائلاً لشبكة “دازون”: “أولاً، كمحترف، لقد أعطانا الكثير، لقد عمل كل يوم حتى نتمكن من النجاح”.

وتابع “نشكره كثيراً على وقته. نتمنى له الأفضل. على المستوى الشخصي، كان صديقا لسنوات عديدة وليس من السهل أبدا رؤيته يرحل”.

وفشل فالنسيا بمصالحة جمهوره وإنهاء الدوري بالفوز مكتفياً بالتعادل مع مضيفه سلتا فيغو 2-2.

ولم يفز فريق “الخفافيش” في المباريات الست الأخيرة قبل هذه المواجهة، محققاً نقطةً واحدةً فقط من تعادله مع ضيفه رايو فايكانو سلباً، قبل أن يجمع نقطةً ثانيةً رفعت رصيده إلى 49 نقطة في المركز التاسع.

سجّل كارلوس دومينيغيس (5 خطأ في مرماه) وألبرتو ماري (60 من ركلة جزاء) لفالنسيا، وياغو أسباس (49 من ركلة جزاء) واليوناني أناستاسيوس دوفيكاس (62) لسلتا فيغو.

وصعد أصحاب الأرض إلى المركز الثالث عشر بـ41 نقطة في تعادلٍ أوّل بعد فوزين.

ودخل ألافيس المراكز العشرة الأولى بتعادله مع مضيفه لاس بالماس 1-1.

سجّل كارلوس فيسينتي (50) بعدما أهدر زميله الأرجنتيني جيوليانو سيميوني ركلة جزاء (33) قبل أن يُعادل مارك كاردونا (71).

ورفع ألافيس رصيده إلى 46 نقطة بفارق نقطةٍ عن أوساسونا الذي تعادل مع فياريال 1-1 السبت، فيما بقيَ لاس بالماس في المركز السادس عشر بـ40 نقطة.

وقلب ريال مايوركا تأخره أمام مضيفه خيتافي إلى فوزٍ 2-1 في الوقت القاتل بفضل الكوسوفي فيدات موريكي (90) وبابلو مافيو (90+3)، بعدما افتتح الأوروغوياني غاستون ألفاريس التسجيل (48).

ورفع مايوركا رصيده إلى 40 نقطة في المركز الخامس عشر، وخيتافي إلى 43 نقطة في المركز الثاني عشر.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً