مشاريع تطويرية وتقنيات مستحدثة لخدمة ضيوف الرحمن

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر عن مشاريع تطويرية وتقنيات مستحدثة لخدمة ضيوف الرحمن والان مع تفاصيل هذا الخبر

تتعدد المشاريع التطويرية والتقنية التي تستحدثها السعودية كل عام لخدمة ضيوف الرحمن لينعموا بالراحة والسكينة والطمأنينة خلال رحلتهم الإيمانية، وذلك وسط منظومة متكاملة من الخدمات التي تلبي احتياجاتهم، وتعكس مدى الاهتمام الذي توليه قيادة البلاد لخدمة الحجاج والمعتمرين لإثراء تجربتهم، ورفع مستوى جودة الخدمات المقدمة لهم؛ تحقيقاً لمستهدفات «رؤية المملكة 2030».

وفي هذا الإطار كشفت شركة «كدانة للتنمية والتطوير» – الذراع التنفيذية للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة – عن تنفيذ أكثر من 20 مشروعاً في محيط المشاعر المقدسة، تهدف إلى جعل رحلة الحجاج أكثر راحة وطمأنينة، ومن تلك المشاريع مسار المشاعر المقدسة المطور الذي يسهم في تخفيف درجة الحرارة على أسطح ممرات المشاة لتسهيل حركة الحجيج، بالإضافة إلى العمل على تنفيذ خطة زيادة المناطق الخضراء في محيط المشاعر، وتوفير أكشاك تجارية في جميع الطرقات لتوفير احتياجات الحجاج.

تنفيذ أكثر من 20 مشروعاً في المشاعر المقدسة لتكون رحلة الحجاج أكثر راحة وطمأنينة (واس)

وسيشهد موسم الحج الحالي زيادة الطاقة الاستيعابية للمشاعر المقدسة من خلال تهيئة مواقع بمساحة تصل إلى نحو 170 ألف متر مربع، إلى جانب العمل على مشروع أنسنة محطات النزول بمشعر مزدلفة. ونفذت الشركة مشاريع تطويرية تستهدف البنية التحتية استخدم فيها أحدث التقنيات التي أسهمت في رفع الطاقة الكهربائية وكفاءة التبريد، بالإضافة إلى تعزيز خطوط المياه والمرافق الصحية من خلال إقامة 8 آلاف دورة مياه بنظام الدورين لـ123 مجمعاً لدورات المياه.

كما أنجزت الشركة مشروع أبراج كدانة الوادي في مشعر منى على مساحة إجمالية بلغت 165 ألف متر مربع، الذي روعي في تصميمه الهوية العمرانية المستوحاة من روحانية المشاعر المقدسة لينعم ضيوف الرحمن بتجربة فريدة تتميز بخدمات عالية الجودة.

وفي سبيل تهيئة كل ما يحتاجه الحاج لأداء نسكه وسط أجواء إيمانية وروحانية، طوعت السعودية أحدث التقنيات والحلول الرقمية المتطورة التي تسهم في توفير الراحة للحاج، وتحافظ على أمنه وسلامته، كما سخرت عدة وزارات وهيئات وقطاعات حكومية وأهلية مجموعة من التطبيقات والبرامج والمبادرات النوعية لخدمة الحجاج.

ووظفت وزارة الداخلية السعودية التقنية لخدمة الحجاج، بينما سخرت المديرية العامة للجوازات جميع إمكاناتها لتسهيل إجراءات دخول الحجاج، وذلك من خلال دعم منصاتها في كل المنافذ الدولية بأحدث الأجهزة التقنية التي تعمل عليها كوادر بشرية مؤهلة بلغات عدة.

وزير الحج والعمرة السعودي يدشن محفظة نسك الرقمية (واس)

وأطلقت وزارة الحج والعمرة بالتعاون مع البنك الأهلي السعودي يوم الاثنين، المحفظة الرقمية الدولية الأولى من نوعها في العالم لخدمة الحجاج والمعتمرين (Nusuk Wallet) موفرة بذلك وسيلة مريحة وآمنة لحفظ وإدارة أموالهم، مدعومة ببنية تحتية مصرفية فريدة ومتقدمة من خلال علامتها التجارية (NEO)، بوصفها تجربة مالية سلسة وآمنة ترافقهم أثناء أدائهم للمناسك وعند زيارتهم لمكة المكرمة والمدينة المنورة.

ودشّن الدكتور توفيق الربيعة وزير الحج والعمرة السعودي المحفظة الرقمية التي تستخدم أحدث التقنيات الناشئة وتقنيات التشفير؛ لضمان أعلى معايير الأمان للمعاملات المالية للمستخدمين.

مشروع أبراج كدانة الوادي صمم بهوية عمرانية مستوحاة من روحانية المشاعر المقدسة (كدانة)

وتعد هذه المرحلة بداية لتغيُّرات كبيرة ستشهدها محفظة نسك الرقمية، وفق ما أكده الدكتور عمرو المداح، وكيل وزارة الحج والعمرة لخدمات الحجاج والمعتمرين، حيث يقول: «حققنا قفزة بالتعاون مع القطاع البنكي في تطوير محفظة نسك الرقمية (Nusuk Wallet)، مما يعزز من تجربة وراحة ضيوف الرحمن، ويوفر لهم حلولاً آمنة ومبتكرة للدفع»، معرباً عن شكره وتقديره لجميع الجهات المعنية التي أسهمت في إنجاح المشروع، وفي مقدمتها البنك المركزي السعودي، ووزارة الداخلية، ومركز المعلومات الوطني، والبنك الأهلي السعودي، وجميع الأطراف الأخرى المشاركة.

من جهته، أشار أحمد الميمان المدير التنفيذي لنسك أعمال ومدير التجربة الرقمية بوزارة الحج والعمرة إلى أن المحفظة الرقمية تقدم حلاً مبتكراً يسهل على الحجاج إدارة أموالهم بكل أمان وسهولة دون الحاجة لحمل النقود.

وأضاف: «بإطلاق المحفظة الرقمية تحققت 6 إنجازات على المستويين المحلي والدولي، فهي أول محفظة رقمية وبطاقة مصرفية دولية في العالم تتيح للحجاج والمعتمرين إدارة أموالهم أثناء تأديتهم لمناسكهم. وبهذه الخطوة، اقتربنا من تحقيق هدفنا في تطوير (سوبر آب) ناجح يلبي جميع احتياجات ضيوف الرحمن».

مشاعر السعادة على محيا حجاج بيت الله الحرام تثميناً للترحيب الذي وجدوه في السعودية (واس)

وتابع الميمان «يعد هذا الابتكار نقلة نوعية في مجال الخدمات التقنية، حيث جمعت المحفظة بين التقنية الحديثة وحاجات المستخدمين، وتكامل أحدث التقنيات مثل الذكاء الاصطناعي، والتشفير، والتحقق من الهوية البيومترية، بالإضافة إلى التقنيات المتقدمة مثل API وSDK المدمج، كما أنها تُعد أول محفظة رقمية مضمنة مفتوحة المنظومة (open loop) داخل تطبيق في العالم، والمصممة لتمكين الحجاج والمعتمرين من إدارة أموالهم خلال فترة إقامتهم وتأديتهم لمناسكهم، وهذه ليست سوى بداية الطريق، فبالتعاون مع جميع شركائنا، سنسهم بشكل كبير في خلق تجربة فريدة لا تُنسى لضيوف الرحمن».

من جانبه أكد الدكتور صالح الفريح الرئيس التنفيذي لشركة «الأعمال الرقمية والمدفوعات» التابعة للبنك الأهلي السعودي، أن محفظة نسك الرقمية متوافقة مع التعليمات والاشتراطات التي وضعها البنك المركزي السعودي (ساما) في هذا الشأن، مما يضمن تلبية أعلى معايير الأمان المالي والامتثال التنظيمي.

وزارة الداخلية السعودية طوعت التقنيات لخدمة ضيوف الرحمن (واس)

أما شركات الطوافة فأكملت استعداداتها من خلال تجهيز مخيمات حديثة بمواصفات عالمية، تتميز بالعزل للضوء والحرارة ومقاومة للحريق وواقية من الأشعة فوق البنفسجية، وترتبط كل خيمة بنظام تبريد خاص، كما تتوفر بها وسائل الأمن والسلامة للتمديدات الكهربائية، والخدمات المساندة، إضافة إلى توفير الخدمات الصحية، والنوعية في الوجبات الغذائية، وطريقة تقديمها للحجاج، وذلك ارتقاءً بمنظومة الخدمات المقدمة لضيوف بيت الله الحرام.

مخيمات الحجاج تميزت بالعزل للضوء والحرارة ومقاومة للحريق وواقية من الأشعة فوق البنفسجية (واس)

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً