نيجيريا من دون أوسيمين في مباراتيها المصيريتين

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر عن نيجيريا من دون أوسيمين في مباراتيها المصيريتين والان مع تفاصيل هذا الخبر

يفتقد المنتخب النيجيري نجمه فيكتور أوسيمين في مباراتيه المصيرتين المقررتين الشهر المقبل ضد جنوب إفريقيا وبنين في تصفيات مونديال 2026 بسبب الإصابة، وذلك وفق ما أعلن الاتحاد النيجيري لكرة القدم الثلاثاء.

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية, أفاد الاتحاد النيجيري “أن مهاجم نابولي الإيطالي يعاني من إصابة ستبعده عن الملاعب لأربعة أسابيع على أقل تقدير”، ما فتح الباب أمام المدافع كينيث إيغبوكي للانضمام الى المنتخب.

وبعد اكتفائها بنقطتين من تعادلين في الجولتين الأوليين لمنافسات المجموعة الثالثة من التصفيات الإفريقية المؤهلة الى مونديال 2026، تلتقي نيجيريا في السابع من حزيران/يونيو مع ضيفتها جنوب إفريقيا، ثانية المجموعة بثلاث نقاط وبفارق نقطة خلف رواندا المتصدرة، قبل أن تسافر الى ساحل العاج بعدها بثلاثة أيام لمواجهة بنين التي تخوض مبارياتها البيتية في أبيدجان لعدم استيفاء ملاعبها للمعايير الدولية.

وتبدأ نيجيريا حقبة جديدة بعد تعيين الدولي السابق فينيدي جورج مدرباً جديداً للمنتخب خلفاً للبرتغالي جوزيه بيسيرو الذي رحل بعد الوصول الى نهائي كأس الأمم الإفريقية في شباط/فبراير حيث خسر ولاعبوه أمام ساحل العاج المضيفة.

وأمضى جورج 20 شهراً مساعداً لبيسيرو قبل أن يترك المدرب البرتغالي منصبه.

وتولى جورج، المعروف على نطاق واسع في نيجيريا باسم “فينيدي”، مسؤولية المدرب بشكل موقت خلال مباراتين وديتين في المغرب الشهر الماضي حيث تغلب منتخبه على غانا 2-1 في المباراة الأولى، منهياً بذلك 18 عاماً من عدم الفوز على “النجوم السود”، قبل أن يخسر بعدها أمام مالي 0-2.

يشار إلى أن جورج الذي يبلغ من العمر (53 عاماً) كان ضمن “الجيل الذهبي” للمنتخب النيجيري الذي فاز بكأس الأمم الإفريقية عام 1994 في تونس وشارك لأول مرة في نهائيات كأس العالم في الولايات المتحدة الأميركية في العام ذاته.

كما خاض 62 مباراة دولية مع نيجيريا ولعب في نهائيات كأس العالم 1994 و1998.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً